عقوبة تعنيف الاطفال في السعودية

عقوبة تعنيف الاطفال في السعودية

هل عاينت أو سمعت عن عنف يمارسه الآباء أو ممن يتولون تربية الأطفال نحو من يكون تحت سلطتهم من هؤلاء الأطفال، وترغب بمعرفة عقوبة تعنيف الاطفال في السعودية.

احصل على استشارة فورية حول عقوبة تعنيف الأبناء من أشطر محامي بالرياض عبر الأرقام الموجودة في صفحة اتصل بنا.

ما عقوبة تعنيف الاطفال في السعودية

نصت المادة الأولى من نظام حماية الطفل على تعريف الإيذاء، بأنه كل شكل من أشكال الإساءة للطفل أو استغلاله أو التهديد، ما في ذلك الإساءة الجسدية أو النفسية أو الجنسية او الإهمال.

وتعنيف الطفل يدخل في نطاق الإساءة الجسدية والنفسية لهم، ومن صور تعنيف الطفل، وجوده في بيئة قد يتعرض فيها للخطر أو سوء المعاملة أو الضرب، أو الإهانة.

وقد نصت المادة 23 مكرر من نظام حماية الطفل المعدلة بموجب قرار مجلس الوزراء رقم 427 لعام 1443هـ، على أن عقوبة تعنيف الاطفال في السعودية، هي السجن مدة لا تتجاوز سنتين والغرامة بما لا يزيد على 100,000 ريال، أو بإحدى هاتين العقوبتين، دون الإخلال بأية عقوبة أشد مقررة شرعاً أو نظاماً.

مع تشديد حكم تعنيف الطفل ليصل للسجن مدة لا تقل عن سنتين ولا تزيد على خمس سنوات، والغرامة بما لا يقل عن 100,000 ريال ولا يزيد على 500,000 ريال، إذا ما كان الطفل من ذوي الإعاقة الخاصة، أو وقع الإيذاء في مكان الدراسة أو الرعاية أو العبادة، أو وقع التعنيف باستخدام الأسلحة، أو تعددت أفعال الإيذاء في الواقعة الواحدة، أو تم تكرار التعنيف.

عقوبة ضرب الأب لابنه في السعودية

إذا ما أقدم الأب على ضرب ابنه، وكان الضرب عنيفاً ومبرحاً ومؤذياً، ولم يكن ضرباً خفيفاً في حدود التأديب، فإن ذلك يعتبر إيذاء للطفل يوجب تطبيق نظام حماية الطفل.

وبالتالي إذا ما ثبت ارتكاب الأب لضرب ابنه ضرباً عنيفاً، فإن عقوبة ضرب الاطفال، هي العقوبة المقررة في المادة 23 مكرر، وهي السجن مدة لا تزيد على سنتين والغرامة بما لا يزيد عن 100,000 ريال، أو بإحدى هاتين العقوبتين، مع عدم الإخلال بأية عقوبة أشد مقررة شرعاً أو نظاماً.

وبالتالي فإن العبارة المتعلقة بعدم الإخلال بأية عقوبة أشد، تعني إمكانية تطبيق العقوبات التعزيرية المقررة في حال كان هناك داعي لفرضها، أو أية عقوبة ينص عليها نظام جزائي آخر.

عقوبة إهمال الطفل في السعودية

عرفت المادة الأولى من نظام حماية الطفل، الإهمال بأنه عدم توفير حاجات الطفل الأساسية أو التقصير في تقديمها، وتشمل الحاجات الجسدية والصحية والعاطفية والنفسية والتربوية والتعليمية والفكرية والاجتماعية والثقافية والأمنية.

وقد اعتبرت المادة الثالثة إهمالاً للطفل إبقاءه دون سند عائلي، أو عدم استخراج وثائقه الثبوتية، أو عدم المحافظة عليها، أو السماح له بقيادة المركبة دون السن النظامية، أو التسبب في انقطاعه عن التعليم، أو عدم استكمال تطعيماته الصحية الواجبة.

كما اعتبرت المادة الرابعة اعتياد الطفل على النوم في أماكن غير معدة للإقامة والمبيت، أو خروجه عن سلطة الأبوين إهمالاً منهما.

وعقوبة إهمال الطفل في السعودية، هي العقوبة المقررة في المادة 23 مكرر متمثلة بالسجن مدة لا تزيد على سنتين، أو الغرامة بما لا يزيد عن 100,000 ريال أو بالعقوبتين معاً.

كما نصت المادة السابعة من نظام حماية الطفل على أن الطفل الذي لا تتوافر له بيئة عائلية مناسبة بسبب إهماله، بأن يتم تقديم رعاية بديلة له من قبل أسرة حاضنة تتولى تربيته، أو من خلال مؤسسة رعاية اجتماعية حكومية أو أهلية أو خيرية في حال عدم توفر أسرة حاضنة.

الأسئلة الشائعة

تتم إجراءات العنف الأسري وفق الخطوات التالية:
- الاتصال على مركز بلاغات العنف الأسري على الرقم المجاني 1919، وهو رقم تعنيف الأطفال.
- إرسال رسالة عبر البريد الإلكتروني إلى الأيميل hrsd.gov.sa@1919.
- إرسال رسالة عبر تطبيق وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية.
إن الرقم الموحد للاتصال لغاية الإبلاغ عن العنف الأسري ضد الأطفال هو الرقم 1919 الخاص بوحدة الحماية من العنف والإيذاء، حيث يمكنكم الاتصال على ذلك الرقم على مدار الساعة وطيلة أيام الأسبوع، وسيتم معالجة المشكلات بسرية تامة من جانب أخصائيات نفسيات واجتماعيات مدربات ومؤهلات.

وفي ختام مقالتنا حول عقوبة تعنيف الاطفال في السعودية، والتي وضحنا من خلالها عقوبة العنف الأسري ضد الأطفال، وما هو رقم العنف الاسري، مؤكدين على كل من لديه قضية عنف أسري أن يوكل المحامي المختص بذلك لدى مكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية.

اقرأ المزيد عن عقوبة إشهار السلاح والتهديد، وعقوبة حيازة المسكر بقصد الاستعمال. كذلك عقوبة الابتزاز والتشهير، وعقوبة المضاربة في السعودية.


المصادر:

  • نظام حماية الطفل.